fbpx

كيف تخفض تكاليف المتجر الإلكتروني؟

ما هي أكبر تكاليف المتجر الإلكتروني؟ وكيف تخفض مستوى التكلفة؟

بالنسبة للمستهلكين وتجار التجزئة على حد سواء كانت التجارة الإلكترونية الخيار الأقل تكلفة مقارنة بامتلاك فرع تجاري والبيع والشراء بشكل تقليدي، ولكن سرعان ما زادت الاحتياجات والتوقعات المرتبطة بالتسوق الإلكتروني، وزادت معها التكلفة على عاتق التاجِر مِثل رسوم إنشاء المتجر واستضافته فِي موقع آمن، مصاريف بوابات الدفع والشحن والتغليف، تكلفة التسويق…والتي قد تدفعه للتفكير فِي أن متجره الإلكتروني يكلفه أكثر مِن عوائد الربح. 

تعتبر التكلفة أكثر شيء يشغل بال أي تاجر يرغب فِي الانتقال والبيع فِي الانترنت لتحقيق مبيعات أكبر وتعظيم إيراداته وأرباحه وتوسيع وصول منتجاته وخدماته إلى قاعدة عملاء أكبر، وبشكل طبيعي سترغب بتنفيذ هذا الانتقال أو المشروع بأقل تكلفة ممكنة. 

فما هي أكبر التكاليف المرتبطة بإدارة متجر إلكتروني؟ وكيف يمكنك خفض هذه التكاليف والنجاة فِي سوق محاط بكثير من المنافسين؟

1- تكاليف إنشاء المتجر الإلكتروني

وهي أول ما يفكر فيه أي تاجر أو فرد يرغب بالبيع والتواجد فِي الإنترنت سواء لتحقيق مبيعات أو زيادة قوة وصيت علامته التجارية، فسيكون بحاجة للتفكير فِي كيفية تنفيذ هذا المشروع بأقل تكاليف، بأسرع وقت، وبأعلى جودة ممكنة. 

لتتمكن مِن تحديد ما هي تكاليف إنشاء المتجر الإلكتروني، حدد كيف ستقوم بإنشائه:

الخيار الأول. الاعتماد على شركة متخصصة لإنشاء المتجر الإلكتروني: أي الاعتماد على شركة لتصميم متجرك الإلكتروني مِن الصفر ليكون كل جزء منه حصريًا لـ متطلباتك، تتميز هذه الطريقة بأن توفر لك الشركات دعم فني واطلاعهم الكامِل على كل ما يجري فِي متجرك الإلكتروني لحل أي مشكلة تطرأ عليه بأسرع وقت. 

  • تكلفة الاعتماد على شركة متخصصة: تعتبر التكلفة مرتفعة، فستكون بحاجة لدفع مبالغ أكبر لتغطية تكاليف الاستضافة Hosting (المكان الذي ستُخزن فيه البيانات التي ترفعها فِي متجرك الإلكتروني، حيث تتحكم جودة الاستضافة فِي سرعة تحميل متجرك الإلكتروني وأمانه) بالإضافة إلى تكاليف النطاق Domain (العنوان الذي يكتبه العميل فِي المتصفح للوصول إلى متجرك الإلكتروني)، ولهذا السبب، قد تزيد تكلفة إنشاء متجرك الإلكتروني عن 10,000 ريال سعودي.

الخيار الثاني. توظيف مبرمج مستقل لإنشاء المتجر الإلكتروني: يعتمد نجاح هذه الطريقة فِي إيجاد الشخص المناسب للتعاقد معه لإنشاء متجرك الإلكتروني، تتميز بانخفاض التكاليف مقارنة بـ الاشتراك مع شركة متخصصة ولكن يعيبها انعدام الاستقرار وصعوبة التنبؤ بالوقت والجهد المطلوب لإتمام المشروع. 

  • تكلفة الاعتماد على شخص مستقل: تعتبر التكلفة منخفضة بشكل أساسي، على الرغم مِن الحاجة لدفع مبالغ أكبر لتغطية تكاليف الاستضافة Hosting و النطاق Domain، غالبًا ما ستجد موظفين مستقلين يوافقون على التكفل بالمهمة بـ 1,000 – 5,000 ريال سعودي.

الخيار الثالث. الاستفادة مِن المنصات الجاهزة لبناء المتاجر الإلكترونية: ساهم ظهور هذه المنصات فِي اختصار خطوات وتكاليف متعددة على التاجِر، حيث توفر له المنصات قوالب متعددة يختار منها وسيكون متجره الإلكتروني جاهزًا فِي وقت قصير.

  • تكلفة الاعتماد على منصات بناء المتاجِر الإلكترونية: تعتبر تكلفة إنشاء متجر مع منصة لبناء المتاجِر الإلكترونية منخفضة للغاية نظرًا لسهولة الحصول على متجر إلكتروني منها، حيث تعتمد على اشتراك شهري/سنوي يتراوح بشكل عام بين 100-1120 ريال سعودي شهريًا حسب المنصة المستخدمة. 

كيف تخفض تكاليف إنشاء المتجر الإلكتروني؟

كما ذكرنا أعلاه، تختلف تكلفة إنشاء متجر إلكتروني باختلاف الطريقة أو الحل البرمجي المعتمد لإنشائه، فليس هناك حل صحيح أو خاطِئ ويحمل كل منها ما يميزها عن غيرها. فـ تتفوق الشركات المتخصصة فِي تقديم متجر إلكتروني مميز وفريد مِن نوعه وبجودة عالية ولكن قد تكون تكاليفها أعلى مِما تستطيع أو ترغب بتحمله، ويقدم المبرمجين المستقلين الخدمة ذاتها بأسعار أقل ولكِن دون ضمانة بالوقت المطلوب لإتمام المشروع أو جودة العمل.

ولكن في عصرنا الحالي، تتفوق منصات بناء المتاجِر الإلكترونية الجاهزة كونها تقدم خدمات متكامِلة بأسعار رمزية بأسرع وقت ممكن.

2- تكاليف بوابات الدفع الإلكتروني

أصبح الدفع الإلكتروني جزء لا يتجزأ مِن أسلوب حياتنا حاليًا وتخلى العديد مِن الأشخاص عن الدفع نقدًا، وأصبح توفيره أمر مهم للغاية خاصةً بعد انتشار ثقافة التسوق عبر الإنترنت. 

ما هي بوابات الدفع الإلكتروني؟ هي الوسيلة المستخدمة لتسهيل عملية الشراء إلكترونيًا باستخدام البطاقات البنكية، حيث تعمل بوابات الدفع كحلقة وصل بين المشتري وصاحب المتجر الإلكتروني. سيقوم العميل بإدخال بيانات بطاقة الدفع الخاصة به عندما يرغب بشراء أي منتج مِن متجر إلكتروني واختار الدفع الإلكتروني كطريقة دفع، وسـ تتكفل بوابة الدفع على تأكيد إمكانية إتمام عملية الشراء للتاجِر.

ما هي التكاليف المطلوبة غالبًا عند الاشتراك مع بوابات الدفع الإلكتروني:

أولًا. تكاليف الاشتراك الأساسية: غالبًا تعتمد رسوم الاشتراك على قيمة المعاملات الشهرية للمتجر الإلكتروني، ولكن تبدأ رسوم الاشتراك مع بوابات الدفع مِن 190 – 500 ريال سعودي شهريًا للباقات الأساسية، وتعتمد بعض بوابات الدفع مثل PayTabs رفع نسبة العمولة عند ترقية الباقة بدلًا مِن دفع رسوم اشتراك أعلى. 

ثانيًا. تكاليف الإعداد: الرسوم الإضافية التي تغطي تكلفة إنشاء حساب لك وتثبيته فِي متجرك الإلكتروني، قد تكون مجانية أو تبدأ مِن 200 ريال سعودي وتصل إلى 959 ريال سعودي. 

ثالثًا. عمولات على كل معاملة: تختلف العمولة مِن كل معاملة باختلاف مقدم خدمة بوابة الدفع، يفرض بعضها عمولة على كل معاملة أيًا كانت الطريقة المستخدمة للدفع، بينما تفرض بعضها عمولة مختلفة لعمليات الدفع باستخدام بطاقة مدى البنكية  أو الفيزا أو الماستر كارد. غالبًا ما تتراوح نسبة العمولات 1.5% – 2.75% + 1 ريال سعودي. 

رابعًا. رسوم إضافية شهرية: مثل الرسوم المفروضة عند إضافة العملات لدى بعض بوابات الدفع قد تصل إلى +200 ريال شهريًا. 

كيف تخفض التكاليف الناتجة عن الاشتراك مع بوابات الدفع الإلكتروني؟

1- ابدأ بالتفاوض مع مقدم  خدمة بوابة الدفع لخفض بعض التكاليف، في حين أن بعض الرسوم مثل العمولات المفروضة من Visa و MasterCard والبطاقات الأخرى غير قابلة للتفاوض، يمكن التفاوض فِي رسوم الاشتراك السنوية أو رسوم الإعداد التي يفرضها مقدم الخدمة. 

2- بدلًا مِن اختيار أسهل بوابة دفع استخدامًا، ركز على البوابات التي تفرض أقل نسبة عمولات لكل معاملة، يمكن الاطلاع على مدونتنا حيث قمنا بمقارنة أشهر بوابات الدفع استخدامًا فِي السعودية

3- حاول تقليل عدد المبيعات التي تجريها باستخدام بطاقات الائتمان لتقليل العمولات التي ستضطر لتحملها. يمكنك تمكين طرق دفع أخرى مثل Apple Pay. 

3- تكاليف التغليف والشحن:

قد تفكر فِي استخدام عبوات ذات جودة عالية وباهية لإثارة إعجاب العملاء وكنتيجة لذلك ترتفع تكاليف التشغيل، بالإضافة إلى تطبيق بعض الممارسات العشوائية عند شحن وتوصيل السلعة المطلوبة إلى العميل.

ما هي التكاليف المرتبطة فِي مرحلة تغليف السلعة وشحنها للعميل:

أولًا. تكاليف مواد التعبئة والتغليف.

ثانيًا. تكاليف الموظفين المسؤولين عن التعبئة والتغليف. 

ثالثًا. تكاليف الشحن حسب وزن الطرد والمسافة.

كيف تخفض تكاليف التغليف والشحن؟

1- اشتر مواد التعبئة والتغليف بالجملة.

2- إذا كنت تبيع منتجات بأحجام صغيرة مثل مستحضرات التجميل أو الاكسسوارات فيمكنك شحنها فِي أظرف بدلًا مِن الصناديق.

3- اقتصد فِي استخدام مواد الحماية مِثل غلاف الفقاعات، فتكتفي معظم المنتجات بطبقة واحِدة لحمايتها.

4- تقديم خدمة الاستلام مِن الفرع وإعطاء العميل الخيار لزيارة الفرع للحصول على السلعة المطلوبة بدلًا مِن شحنها له. 

5- استقبال طلبات المتجر الإلكتروني على الكاشير الموجود فِي الفرع والشحن مِن أقرب فرع للعميل، أي اعتماد الفروع كمراكز شحن بدلًا مِن اعتماد مكان واحِد للشحن. يمكنك استقبال طلبات متجرك الإلكتروني على الكاشير بمساعدة كاشير رواء.

4- تكاليف استرجاع المنتجات:

أهم قاعدة وأساس التجارة يكمن فِي: بيع المنتجات واحتفاظ العميل بها وجمع الأرباح، وعندما يتم إرجاع منتج ما فلن يتوقف الأمر عند تراجع عن عملية بيع وشراء، حيث يعتبر إرجاع البضائع إحدى أسرع الطرق التي يمكن أن تخسر فيها أرباحك. 

ما هي التكاليف الناتِجة عن إرجاع العميل أي منتج:

أولًا. تكلفة الشحن لو كان المنتج معيوبًا.

ثانيًا. مصاريف التغليف من جديد.

ثالثًا. التحقق ما إذا كان المنتج تالفًا أم لا، وهل هناك إمكانية لبيعه مِن جديد أم لا.

رابعًا. تكاليف الموظفين المسؤولين عن التعبئة والتغليف.

كيف تقلل مِن حالات الإرجاع وخفض تكاليفها؟

لحسن الحظ هناك بعض الاستراتيجيات التي يمكنك تطبيقها لتقليل المرجعات فِي تجارتك. 

1- تمديد الإطار الزمني الذي يسمح بإرجاع المنتجات، فمن المعقول أن يتخذ المشتري إجراء سريع عند شعوره بـ قصر المدة الممكنة لإتمام أي عملية أو الشعور أن المشكلة ملحة. إذا لم يكن إجراء الإرجاع عاجلاً، فمن المحتمل أن يؤجله أو ينساه.

2- تثقيف العملاء بـ ما تقدمه منتجاتك وما سيحصلون عليه ليكونوا أكثر إطلاعًا قبل إجراء عملية الشراء، سواء مِن خلال التفصيل فِي وصف المنتج وتصويره مِن زوايا متعددة، أو استخدام قسم للأسئلة الشائعة والذي يغطي أي مشكلات أو أسباب شائعة لأسباب العملاء فِي إرجاع السلع.

3- سؤال العملاء عن سبب إرجاع المنتجات ودراسة سبب المشكلة لتتمكن مِن تجنبها، ومعرفة نوع العملاء الذين تشيع لديهم حالات الإرجاع لتجنب استهدافهم فِي الحملات التسويقية المستقبلية. 

4- لو كنت تبيع الملبوسات، غالبًا ما تشيع حالات الإرجاع بسبب مشاكل فِي المقاس وعدم ملاءمتِها، فيمكنك تقليل هذه الحالات مِن خلال توفير مخطط وشرح واضح للأحجام وقياساتها (مثل قياس الأكتاف والخصر وطول الأكمام..) وتسهيل الوصول إليها فِي صفحة المنتج. 

5- تكاليف التسويق للمتجر الإلكتروني:

بصفتك شركة تجارة إلكترونية فأنت تملك أكبر نقطة قوة فِي عصرنا الحالي: أنت متواجد على الإنترنت، ولهذا السبب ستصب معظم ميزانيتك التسويقية على التسويق الرقمي، ولكن ستكون بحاجة لمعرفة الأساليب الأقل تكلفة لمساعدتك. 

ما هي التكاليف التسويقية فِي التسويق الرقمي:

لو اعتمدت استخدام حملات إعلانية مدفوعة للتسويق لمتجرك الإلكتروني سواء فِي محركات البحث أو مواقع التواصل الإجتماعي، فستنتهي بالدفع مقابل أي فعل يجريه العميل أو عند تفاعله مع الحملة: 

  • تكلفة التحويل (Cost Per Conversion): يشير هذا المقياس إلى التكلفة الفعلية للإعلان للحصول عَلى عميل (شخص يقوم بعملية الشراء أو يقوم بزيارة متجرك الإلكتروني). 

كيف تقلل تكاليف التسويق لمتجرك الإلكتروني؟

1- حساب العائد على الاستثمار (ROI) والذي يخبرك بالعائد الإجمالي من الاستثمار فِي حملاتك التسويقية، يمكنك حسابه عن طريق طرح المبلغ الذي أنفقته لتنفيذ الحملة مِن المبيعات التي حققتها مِن الحملة ذاتها، ثم تقسيمها على المبلغ الذي استثمرته على الحملة. بعد معرفة العائد مِن الاستثمار، قارن النسب بين الحملات واستثمر أكثر فِي الحملات ذات الأداء العالي. 

2- زيادة متوسط قيمة الطلب (AOV) وهو متوسط المبلغ الذي يُنفق فِي كُل مرة يتم فيها الطلب مِن متجرك. يمكنك استرجاع النفقات لجميع الجهود التسويقية عند زيادته، فكلما زاد متوسط قيمة الطلب زاد المبلغ المُحصَّل مِن كل عميل بالتالي استرجاع المبلغ الذي تم إنفاقه للحصول عَلى العملاء. 

3- اعتماد أساليب تسويقية بأقل تكلفة مثل: 

  • التسويق باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي. 
  • التسويق بالمحتوى والمدونات التي تستهدف كلمات محددة يستخدمها العملاء للبحث عن شيء ما. 
  • تقديم برامج الإحالة ومكافأة العملاء عند التوصية بمتجرك الإلكتروني لشخص آخر. 

6- تكاليف المنتجات والتخزين:

خاصة لو كنت تملك فروع تجارية بجانب البيع فِي متجر إلكتروني، ستكون بحاجة لشراء مخزون منفصل وتحمل تكاليف إضافية للتخزين لتتمكن مِن الوفاء بطلبات المتجر الإلكتروني.

هل هناك طريقة لتقليل تكاليف المخزون عند الانتقال للبيع فِي متجر إلكتروني؟

نعم، يمكنك تفادي الحاجة لشراء مخزون جديد وإدارته بشكل منفصل بمساعدة كاشير رواء، حيث يدعم برنامج كاشير رواء امتلاك عدة فروع بجانب امتلاك متجر إلكتروني، حيث ستكون جميعها مرتبطة بمخزون واحِد. وسيقوم الكاشير بتحديث الكميات المتوفرة مِن المخزون تلقائيًا بمجرد إتمام أي عملية بيع سواء فِي الفرع أو المتجر الإلكتروني. 

هل هناك طريقة لتقليل تكاليف المخزون عند الانتقال للبيع فِي متجر إلكتروني؟

  • استقبال طلبات متجرك الإلكتروني على كاشير رواء فِي الفرع، بدلًا مِن استخدام موقع منفصل لإدارة الطلبات. 
  • استبعاد الحاجة لتوظيف شخص يقوم بإدارة طلبات القنوات الإلكترونية، حيث سيكون موظف الكاشير فِي الفرع مسؤولًا عن إدارتها. 
  • استخدام الفروع كمركز شحن، بالتالي لن يكون التاجر بحاجة لمخزون مستقل للقنوات الإلكترونية عن الفروع. 
  • توصيل الطلب مِن أقرب فرع للعميل وخفض تكاليف الشحن. 

ابدأ مع رواء بإدارة متجرك الإلكتروني وفروعك بتناسق وبأقل التكاليف مِن برنامج كاشير واحِد

المواضيع المقترحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *